لاسارتي يسير على خطى البدري في نظرية الانسجام

0

فضل الأوروجوياني مارتين لاسارتي، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، عدم الدفع بالصفقات الجديدة التي انضمت للقلعة الحمراء، خلال الصيف الجاري، في مباراة اطلع برة من جنوب السودان والمقرر لها مساء اليوم الأحد، على ستاد برج العرب بالإسكندرية، ضمن ذهاب الدور التمهيدي الـ64 ببطولة دوري أبطال إفريقيا.

الأهلي تعاقد في الميركاتو الصيفي الجاري مع اللاعبين المالي أليو ديانج من مولودية الجزائر، ومحمود متولي من الإسماعيلي، ومحمد مجدي قفشة من بيراميدز، وذلك لدعم صفوفه قبل انطلاق الموسم الجديد.

رفض الأوروجوياني الإعتماد على أي من الثلاثي في مواجهة اطلع برة، جاء بحجة عدم الإنسجام مع باقي اللاعبين، خصوصا وأنهم لم يشاركوا في أي مباراة ودية قبل لقاء بطل جنوب السودان، حيث يريد لاسارتي الحفاظ على تشكيل الفريق الذي ختم مسابقة الدوري الممتاز.

رأى لاسارتي حول الصفقات الجديدة يتطابق بشكل كبير مع حسام البدري، المدير الفني الأسبق للأهلي والذي كان يرفض الدفع بأي لاعب جديد مباشرة وينتظر فترة حتى ينسجم مع الفريق ويتأقلم مع الأجواء داخل الأهلي، قبل أن يدفع به في التشكيل الأساسي، وهو ما تسبب في غياب مجموعة كبيرة من الظهور مع الفريق.

في السطور التالية نستعرض أبرز اللاعبين الذين كانوا ضحايا لفكرة الإنسجام داخل الأهلي في عهد حسام البدري:-

جونيور أجايي:

النيجيري لاعب الأهلي الحالي، انضم إلى الأهلي في صيف 2016 بناء على توصية من الهولندي مارتن يول، لكن المدرب رحل قبل أن يدرب أجايي، ليبدأ عهده مع البدري، إلا أن المدير الفني المصري أبعده عن التشكيل الأساسي لفترة طويلة بحجة عدم الانسجام، حتى بدأ يفرج عنه ويصبح أجايي من أهم لاعبي الفريق.

سليماني كوليبالي:

اللاعب الإيفواري الذي ضمه الأهلي في شتاء عام 2017 بعد أن أعجب البدري بالفيديوهات الخاصة باللاعب، لم يشارك مع الفريق فور انضمامه وجلس على دكة البدلاء لفترة طويلة، ما تسبب في شعور اللاعب بحالة ضيق شديدة، حتى أفرج عنه المدرب في أحد المباريات وتمكن من التسجيل فور نزوله كبديل ومن حينها وأصبح كوليبالي هو المهاجم الأساسي، قبل أن يهرب من القلعة الحمراء.

عمرو بركات:

نفس الأمر أيضا حدث مع بركات الذي انضم في صيف 2017 بناء على طلب من البدري، لكن المدير الفني لم يمنحه فرصة المشاركة لفترة طويلة بحجة عدم الانسجام وظل اللاعب حبيسا لدكة البدلاء، حتى كانت مشاركته الأولى في البطولة العربية التي أقيمت في مصر، لكن رغم تألقه لم يعتمد عليه البدري وظل بركات بعيدا عن الفريق حتى اختفى تماما.

باكاماني ماهلامبي:

اللاعب الجنوب إفريقي الشاب ضمه الأهلي بناء على توصية من البدري في صيف 2017، إلا أن اللاعب لم يبدأ مشاركاته مع الفريق إلا في نهاية العام، حيث كان دائما يستبعده المدرب في بداية فترته بحجة أنه لم ينسجم مع الفريق ولم يتأقلم مع الأجواء داخل القلعة الحمراء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

post-6346